الرد فى وضح النهار علي مفتريات موقع (الأخبار)
الاثنين, 10 يوليو 2017 21:49

altثمت قطاعات عرفت الدولة فيها نجاحات غير مسبوقة كالنظام البيمتري للوثائق المؤمنة وإدارة الجمارك التي تحتل اليوم مركز الصدارة  ’ وقد بدأت هذا المسار منذ تعيين الفريق الركن السيد الداه ولد حمادي ولد المامي مديرا عاما لإدارة الجمارك .

هذه الإدارة اليوم تمثل شريان الحياة والعمود الفقري الجمهورية الإسلامية الموريتانية بوصفها أهم مورد ماليا يضخ في ميزانية الدولة

 هذا المدير تميز بفضل نجاح خطة عمله وتسييره  لهذا القطاع الهام بشكل تميز بالشفافية ووضوح الرؤية والشراكة البناء مع الفاعلين في هذا المجال ’ وتلعب السمات الشخصية لدي الرجل دورا أساسيا في هذا النجاح الكبير ’ فهو ملتزم دينيا شهم وقمة في الأخلاق والنبل وغاية في الأمانة و السؤدد والشموخ وهي بصمات لها فعلها الذي لا يمكن لأحد أن يكابر يجحده.

والأعلام الذي يحترم نفسه لا يملك إلا أن يذكر هذا وينوه به ’ و(الأخبار) كنا نحسبها كذالك إلي أن انحرفت عن جادة الطريق فسقطت في وحل التجاذبات السياسة وأبحر بعيدا تغرد خارج السرب في سماء ملبدة بالغيوم تضيق ذرعا بذرات ثاني أكسيد الكربون و نتمي لها أن تعود إلي رشدها وتعتذر

إن التحامل علي هذه الإدارة وطلب تحقيق في أمور لا علاقة لها البتة بهذه الإدارة ’ إنما ينال من مصداقية ( الأخبار)  يا ناطح الجبل أحذر علي الرأس ولا تحذر الجبل.

إن التحامل علي هذه الإدارة يحتمل سببين أثنين لا ثالث لهما :

1 – أن ( الأخبار)لم تتحري بما فيه الكفاية قبل إتهام هذه الإدارة فالعصابة التي ضبطت تبيع سيارات الدول بالمزاد العلني زورت صفتها الشخصية وطوابعها وجميع وثائقها وثبت أن لا تنتمي لجهة معروفة 2 - أن ( الأخبار) تتمترس خلف  جهات سياسية تستهدف النظام ورموزه وتتعمد استهداف أهم قطاع حقق نجاحات منقطعة النظير (إدارة الجمارك)

وهذا النوع من النقد يفقد الإعلام موضوعيته ويضرب مصداقيته في الصميم

وتأسيسا علي ما سبق  وبناء عليه لا يبقي أمام (الأخبار) إلا أن تعتذر حفاظا علي السلطة الرابعــة ( الصحافة) وعلي الحقيقة والعدل والأنصاف وعلي الذوق  السليم .

لقد تأكدت ثقة هذا المدير مذ كان شابا يافعا في محيطه الضيق فظل يمثل مرجعا يستشيره الناس ويتعاهدونه بقضاء حوائجهم ومع ذالك ظل غدوة ومثلا أعلا في تسيير المال العام بكل شفافية ووضوح وتأكد الأمر فيما بعد حين تبوأ الرجل مكانا مرموقا في سلمه الوظيفي فزادت الثقة فيه علي المستوي الوطني و المحلي

 

الشيخ ولد مهني الملقب : يورو

هاتف : 44165562 -36331789

الفيس بوك


Face FanBox or LikeBox

استطلاع الرأي

هل مشاركة المعارضة في الحوار حل نهائي للأزمة الراهنة ؟
 

مسجد شنقيط من الداخل

المتواجدون حاليا

حاليا يتواجد 120 زوار  على الموقع