تكريم ولد عبدوك خلال ندوة عن المقاومة في الشرق الموريتاني
الأحد, 04 فبراير 2018 21:40

 

كرمت جمعية الوحدة والبناء مساء اليوم 04-01'2018 بنواكشوط زيني ولد الشيخ ولد عبدوكه نجل المقاوم الموريتاني الشيخ ولد عبدوكه خلال ندوة نظمتها الجمعية بدار الشباب القديمة.

 

 

 

 

 

 

 

وشهدت الندوة التي حضرها وزراء سابقون ودبلوماسيين وبرلمانيين  محاضرات عن الاستعمار الفرنسي في موريتانيا ومقاومة أهل عبدوكه في الشرق الموريتاني.

 

 

 

 

 

وقال الباحث محمد ولد الناجي خلال تقديمه محاضرة عن الإستعمار الفرنسي لموريتانيا إن الطابع البدوي لمعظم سكان موريتانيا وطبيعة ترحالهم الدائم وراء مواشيهم وترسخ الثقافة الاسلامية وقلة المراكز الحضرية وعدم فاعلية ماهو موجود منها أربك الإدارة الفرنسية وحد من تأثير سياستها.

 

 

 

 

 

وتحدث ولد الناجي خلال محاضرته  عن تاريخ دخول المستعمر لموريتانيا والعوامل التي ساهمت في تكريس الإستعمار وتصدي الموريتانيين له بالمقاومة المسلحة ومآزرة علماء موريتانيا لهم في مقاومتهم.

 

 

 

 

 

بدوره أكد محمد الأمين ولد بادي خلال تقديمه لمحاضرة عن مقاومة أهل عبدوكه في الشرق أو من يعروفون ب"أهل الكدية" إن أهل عبدوكه كان لهم دور بارز في مقاومة المستعمر بالحوض الشرقي.

 

 

 

 

 

وتحدث ولد بادي عن نفي المستعمر لمحمد ولد عبدوكه والد الشيخ ولد عبدوكه إلى دولة غينيا، مشيرا إلى أن الشيخ كان حلقة وصل بين مقاومة الكدية وأنصارها بمدينة النعمة، مؤكدا أنه تعرض للكثير من المخاطر خلال المعارك التي شارك فيها.

 

 

 

من جهة أخرى أكد ممثل الرابطة الوطنية لتخليد بطولات المقاومة المحفوظ ولد فتن بأن المقاومتين المسلحة والثقافية وجهان لعملة واحدة مؤكدا أن تاريخ الجهاد في الإسلام يقترن فيه السيف بالكتاب وفق تعبيره.

الفيس بوك


Face FanBox or LikeBox

استطلاع الرأي

هل مشاركة المعارضة في الحوار حل نهائي للأزمة الراهنة ؟
 

مسجد شنقيط من الداخل

المتواجدون حاليا

حاليا يتواجد 49 زوار  على الموقع